طرق تطوير التفكير

(1) تغيير طريقة التفكير يستحق الاستثمار
قال الكاتب نابليون هيل: "إن قدر الذهب الذي استخلصناه من أفكار البشر يفوق كثيراً قدر الذهب الذي استخرج من باطن الأرض." وعندما تقضي الكثير من الوقت في تعلم كيف تغير من طريقة تفكيرك وتطورها، فأنت بذلك تستثمر في نفسك. إن مناجم الذهب تنفد، والأسواق المالية معرضة للانهيار، والاستثمارات العقارية قد تسوء أوضاعها، ولكن عقل الإنسان الذي يملك القدرة على التفكير السليم أشبه بمنجم ماس لا ينفد أبداً؛ ولا يُقدر بثمن.
(2) كيف تطور تفكيرك؟

أتريد أن تتقن عملية التفكير السليم؟ أتريد أن تصبح طريقتك في التفكير غداً أفضل من طريقتك في التفكير اليوم؟ إذن أنت بحاجة للانخراط في عملية مستمرة من شأنها أن تحسن طريقة تفكيرك و. أقترح عليك أن تفعل الآتي:
(1) هيئ لنفسك بيئة معلومات جيدة
المفكرون الأكفاء يمهدون دائماً الطريق أمام تدفق الأفكار، فدائماً يبحثون عن الأشياء التي تحفز بدء عملية التفكير، لأن المدخلات تؤثر دائماً على المخرجات. اقرأ الكتب، واطلع على المجلات التجارية، واستمع إلى المحاضرات، واقض وقتك مع المفكرين الأكفاء. وعندما يحيرك شيء ما سواء أكان وليد أفكار شخص آخر أم من بنات أفكارك أنت فضعه نصب عينيك. دونه على ورقة وضعها في مكان التفكير المفضل لك كي تحفز تفكيرك.
(2) اقض وقتك بصحبة المفكرين الأكفاء
اقض وقتك مع الأشخاص المناسبين. عندما كنت أعمل بهذا الجزء من المقال وكنت أخبر به بعض الأشخاص المهمين في حياتي كي أعرف رأيهم وأتلقى اقتراحاتهم (كي أوسع أفكاري)، أدركت شيئاً عن نفسي؛ ألا وهو أن كل الأشخاص الموجودين في حياتي الذين أعتبرهم أصدقاء أو زملاء مقربين هم مفكرون. فمع أني أحب كل الناس وأحاول أن أعامل جميع من ألتقيهم بلطف وأرغب في أن أفيد أكبر عدد ممكن من الناس من خلال المؤتمرات والكتب والدروس المسجلة، وما إلى ذلك، فإن الناس الذين ألتمس وجودهم في حياتي وأفضل قضاء وقتي بمعيتهم، جميعهم يلهمونني بأفكارهم وأفعالهم. وهم يسعون على الدوام إلى التعلم وتطوير شخصياتهم. ينطبق هذا على يستطيع أن يستخرج كميات كبيرة من الذهب، فلابد أن تحرص على تكرار عملية التفكير السليم.
(3) اجلس في المكان المناسب للتفكير
أن يصير الإنسان مفكراً كفئاً ليس بالأمر شديد التعقيد، إذ يمكنه اكتساب مهارة التفكير السليم بالتدريب والممارسة. وإذا اتبعت النقاط الست التي استعرضتها قبلاً، فستضع لنفسك بذلك نمطاً حياتياًّ قائماً على التفكير السليم. لكن ماذا يفعل الإنسان كي يتوصل إلى أفكار معينة بصفة يومية؟ أود أن أعلمك عزيزي القارئ العملية التي استخدمتها كي أكتشف أفكاراً جيدة وأنميها، وهي بالطبع ليست الطريقة الناجحة الوحيدة. لكنها نجحت تماماص معي.

التعليقات  

+3 #1 Rachid
احسنت اخي
اقتباس

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد